النمسا تخصص 11 مليون يورو لحماية المدنيين في سوريا


قال وزير خارجية النمسا ألكساندر شالينبرج، إن مجلس الوزراء وافق، اليوم، على تقديم 750 ألف يورو جديدة من صندوق الكوارث لحماية السكان المدنيين في سوريا، موضحًا أن الوضع على الأرض مؤسف ويتطلب عملًا سريعًا؛ حيث يعاني المدنيين السوريين من انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان بما في ذلك جرائم الحرب.

وأشار شالينبرج - في تصريح الاربعاء - أن أنه تم بالفعل منح سوريا 11.35 مليون يورو في عام 2019 لتدابير المساعدات الإنسانية، مؤكدًا أن الأولوية القصوى هي الحفاظ على قنوات إيصال المساعدات الإنسانية مفتوحة على الرغم من الأعمال العدائية التركية.

ولفت وزير خارجية النمسا، إلى أن التدخل التركي زاد من تفاقم الوضع الإنساني في شمال سوريا، وأن عشرات الآلاف من السوريين يفرون والقتال يجعل من الصعب إغاثة السكان المحليين بكثافة، مؤكدًا أنه وفقًا لبيانات مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية يعيش 450 ألف نسمة في المنطقة الحدودية السورية التركية المباشرة ويمكن أن يتأثر ما يصل إلى 3 ملايين مدني بشكل مباشر أو غير مباشر بالتطورات الأخيرة اعتمادًا على مدى الهجوم التركي.



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات