استطلاع للرأى العام فى فيينا يكشف عن تراجع غير مسبوق فى شعبية الحزب الاشتراكي

كشف استطلاع للرأى اليوم فى فيينا عن أن تراجع غير مسبوق فى شعبية الحزب الاشتراكي والذي ظل لسنوات سابقة هو حزب الاكثرية حيث هبط لاول مرة فى تاريخه الى أقل من 20 فى المائة .

وذكر الاستطلاع الذي أجرته شركة " ريسيرش انستيوت " الدولية اليوم الجمعة أن حزب الشعب تصدر الاحزاب من حيث الشعبية وحصل على 38 فى المائة بينما حصل الاشتراكي على 19 فى المائة والخضر 15 فى المائة والحرية 15 فى المائة ونيوس 9 فى المائة .

وأوضح نتائج الاستطلاع - الذي شمل عينة من ألف شخص من فئات عمرية ومهنية مختلفة وتنشره الصحف النمساوية غدا السبت – أن الخلافات الداخلية عصفت بشعبية الحزب الاشتراكي وهو ما أدى الى خسارته بشكل واسع فى الانتخابات البرلمانية التى جرت فى 29 سبتمبر الماضي .

واشارت النتائج الى ارتفاع ملحوظ فى شعبين كل من حزبي الخضر ونيوس .

وذكر النتائج أن نتائج الاستطلاع كشفت عن أن تحالف حزبي الشعب والخضر فى الحكومة المقبلة هو شكل الحكومة الاكثر شعبية بالنسبة للمواطنين النمساويين بنسبة تصل الى 29 فى المائة بينما تحالف حزبي الشعب والاشتراكي لم تتجاوز نسبته 17 فى المائة فيما حصلت فكرة تشكيل حكومة من حزب واحد على تأييد 8 فى المائة فقط من العينة التى جرى عليها الاستطلاع .



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات