تحذيرات في النمسا من خطورة أوضاع اللاجئين في اليونان


حذرت وسائل إعلام نمساوية اليوم السبت من خطورة أوضاع اللاجئين في اليونان، واحتمالات تدفق موجات جديدة من اليونان إلى النمسا وألمانيا ودول غرب أوروبا.

وذكرت وسائل الإعلام - في تقرير - أن مراكز استقبال اللاجئين في الجزر اليونانية، خاصة "لسبوس" و"ساموس" و"شيوس"، مكتظة بشكل كبير للغاية وفى وضع يائس للموجودين بها.

وأضافت أنه يوجد حاليا أكثر من 35 ألف لاجئ يعيشون في مكان لا تتجاوز سعته 7 آلاف، كما يعيش اللاجئون في خيام غير مدفأة، لافتة إلى أنه في كل يوم ينقل المزيد من المهاجرين بصورة غير قانونية من تركيا إلى الجزر اليونانية.

وأشارت وسائل الإعلام إلى أن المواطنين اليونانيين يتظاهرون بسبب وضع اللاجئين في المناطق المجاورة لهم، وقد بدأت الاحتجاجات في 23 أكتوبر الماضي في مدينة فراسنا شمال اليونان؛ حيث منع السكان وصول ثمان حافلات محملة باللاجئين من جزيرة ساموس حيث لم يعد اليونانيون يشعرون بالأمان وتسود حالة من الغضب.

وكان مفوض الأمم المتحدة السامي لشئون اللاجئين، بوريس تشيشيركوف، قد صرح أمس بأن الوضع في الجزر سيئ للغاية خاصة قبل حلول فصل الشتاء.



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات