لماذا يفضل اللاجئين البقاء في ولايتي تيرول و فورالبيرغ بالنمسا


أثبتت دراسة أجراها باحثين إقتصاديين في جامعة إنسبروك،أنّ نسبة قليلة جداً من الحاصلين على حق اللجوء في ولايتي تيرول و فورالبيرغ هي من تنتقل للعيش في فيينا،وفي نفس الدراسة تبين أنّ الحاصلين على حق اللجوء في ولاية النمسا السفلى هم أكثر من ينتقل للعيش في العاصمة النمساوية فيين.

اوإلى جانب عامل المساعدة الإجتماعية التي تعتبر مرتفعة بالنسبة للحاصلين على حق اللجوء في العاصمة فيينا،وجد هذين الخبيرين أنّ نسبة كبيرة من الحاصلين على حق اللجوء في ولاية النمسا السفلى،تنتقل إلى فيينا نظراً لقلة الدعم المقدم لهذه الفئة فيما يخص الإندماج.

وإيجاد سكن مناسب ومن باب تأكيد هذه الملاحظة قارن هذين الخبيرين ولاية النمسا السفلى بولاية تيرول و فورالبيرغ، حيث تبين أنّ نسبة قليلة جداً من الحاصلين على حق اللجوء هي من تنتقل من تيرول و فورالبيرغ للعيش في ولاية فيينا،وقد أعزى هذين الخبيرين سبب بقاء نسبة كبيرة من الحاصلين على حق اللجوء في تيرول و فورالبيرغ إلى الدعم الكبير الذي يقدمه المسؤولون في هاتين الولايتين الغربيتين للحاصلين على حق اللجوء خصوصاً فيما يخص السكن أو الإندماج.



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات