النمسا تؤكد التزامها بمكافحة أنشطة التسلح النووي واستمرار التنسيق مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، ‏‏‏حشد‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏أكد الكسندر شالينبرج وزير خارجية النمسا التزام بلاده بمكافحة أنشطة التسلح النووي ومنع انتشاره والتعاون مع جميع دول العالم من اجل منع وصول السلاح النووي الى أيدي العناصر الارهابية والتصدي بقوة لهذ المخاطر .

وقال شالينبرج فى كلمته اليوم الاثنين أمام مؤتمر الوكالة الدولية للطاقة الذرية الثالث حول الأمان النووي المستدام أن اسلحة الدمار الشامل يجب تدميرها للمخاطر الكبيرة التى يحمله انتشارها على أمن البشر فى كل ربوع العالم موضحا أن التكنولوجيا المتقدمة قادرة على احتواء تلك التهديدات .

وأضاف وزير الخارجية أننا بحاجة الى زيادة جهود التعاون الدولي لتحقيق الأمان النووي مشيرا الى ان العالم استوعب جيدا الدروس من حادث تشيرنوبل فى عام 1986 وهو الحادث الذي دفع العالم الى مضاعفة جهود تأمين المحطات النووية من خطر التسرب الاشعاعي .

واشار الوزير الى ان حادث فوكوشيما أيضا علمنا ضرورة مضاعفة جهود الأمان النووي والبقاء على صلة وثيقة وتعاون مستمر مع الخبراء فى الوكالة الدولية للطاقة الذرية .


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات