90 % من العمالة بالأمم المتحدة بالنمسا تعمل من المنزل للمساعدة في احتواء مخاطر كورونا


أكد مقر الأمم المتحدة في العاصمة النمساوية فيينا أن 90 في المائة من العمالة في المقر تعمل حاليًا من المنزل للمساهمة في تقليل عدوى انتشار فيروس كورونا المستجد.

وذكر بيان لمقر الأمم المتحدة اليوم الاثنين، أن 307 موظفين فقط من أصل 5 آلاف موظف حضروا إلى مقر الأمم المتحدة لمهام تتعلق بالأمن وسلامة المقر الأممي.

وأشار البيان إلى جميع المنظمات الدولية التي تعمل في مقر الأمم المتحدة وفي مقدمتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية ومكتب مكافحة المخدرات ومنظمة التنمية الصناعية "يونيدو" يسعون إلى المساهمة في جهود النمسا لخفض معدلات الإصابة بالفيروس.

ونوه البيان باستمرار تدابير تقليل وجود الموظفين في مقر الأمم المتحدة إلى أقل عدد ممكن يمكن تحقيقه بهدف تقليل مخاطر انتشار عدوى الفيروس.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات