المزود : كورونا يحرم سكان النمسا من البريد القادم من الخارج


حتى خدمة البريد لم تسلم من ويلات كورونا ، فحسب ما ذكرته مختلف وسائل الإعلام النمساوية ستعرف حركة إرسال و إستقبال الرسائل و الطرود من الآن فصاعداً بطئا ملحوظا كما ستتوقف حركة البريد من و إلى الخارج ، و أيضا داخل منطقة الإتحاد الأوربي إلغاءا مؤقتاً فقط على مستوى بعض الدول .

وحسب ما افادت به نفس المصادر الإعلامية فلن يتم التوصل انطلاقا من هذا الاسبوع بأي بريد قادم من خارج منطقة الاتحاد الاوروبي سواء تعلق الأمر بالرسائل أو الطرود .

مثلا فيما يخص النمسا سيتم حاليا إلغاء حركة البريد مع دولتي إيطاليا و إسبانيا ، و ذلك بحكم أن هاتين الدولتين تضررتا بشكل كبير من فيروس كورونا ، لكن سيستمر إستقبال الرسائل و الطرود من دولتي فرنسا و ألمانيا ، لكن ربما سيعرف ذلك بعض البطئ ، و يرجع سبب ذلك إلى تراجع حركة الطيران عبر العالم ، و خصوصا على مستوى منطقة الاتحاد الأوربي .

و حتى على مستوى مصالح البريد المنتشرة في مختلف مناطق النمسا فسيلحظ الزبائن انطلاقاً من الأسبوع القادم تغيرات كبيرة حيث سيسمح فقط لثلاثة زبائن بدخول المصلحة ، و سيطلب منهم إحترام المسافة الوقاية أثناء تواجدهم داخل المصلحة ، كما سيتم تركيب فاصل زجاجي سيقي الزبناء و أيضا موظفي مصالح البريد من الإصابة بعدوى فيروس كورونا .


المزود

إرسال تعليق

0 تعليقات