المزود : ما سر الإقبال الكبير على "ورق المرحاض" في النمسا و ألمانيا؟

من الأشياء المثيرة للإستغراب خلال أزمة كورونا التي تمر بها النمسا في الوقت الحالي نجد الإقبال المنقطع النظير على ورق المرحاض ، و قد بلغ هذا الإقبال أوجه درجة أن بعض المحلات وجدت نفسها مضطرة إلى وضع حراسة على الجناح الذي يتم فيه عرض ورق المرحاض ، لكن السؤال الذي يطرحه العديد من الناس ، أين يكمن سر هذا الإقبال على ورق المرحاض

حسب ما صرح به المدير التنفيذي لسلسلة محلات دي إم المتخصصة في بيع مواد التنظيف و التجميل ، يرجع هذا الإقبال الكبير على ورق المرحاض إلى تخوف الناس من توفير الكميات الكافية في الوقت المناسب ، و حسب نفس المسؤول فمن المعروف في أوساط المحلات المتخصصة في بيع المواد الغذائية و أيضا مواد التنظيف و التجميل أن ورق المرحاض يعتبر من المنتوجات التي يقتنيها التجار من تجار الجملة بشكل أقل من المنتوجات الأخرى ، و يعود سبب ذلك إلى الطلب القليل عليها خلال الفترات العادية ، لكن الآن الوضع تغير و بحكم أن المواطنين في النمسا لا يعرفون كم من الوقت سيبقون في منازلهم بدأو في شراء كميات كبيرة من ورق المرحاض ، الشيء الذي تسبب في نقص مفاجئ لهذا المنتوج على مستوى مختلف الأسواق

الإقبال المنقطع النظير على ورق المرحاض لم يتم تسجيله فقط على مستوى الأسواق العادية و إنما أيضا على مستوى منصات التجارة الإلكترونية ، حيث سجلت بعض وسائل الإعلام الألمانية ارتفاعاً مهولا لأسعار ورق المرحاض فمثلا أحد الباعة قام بعرض باقة من ورق المرحاض مكونة من ستة أجزاء ب 31,40 يورو على المنصة الالكترونيه الخاصة بمحلات ريال الألمانية ، أما أسعار هذا المنتوج ما زالت شبه عادية على مستوى موقع الآمازون ، حيث ما زال من الممكن شراء باكيتات ورق المرحاض بأسعار مناسبة و في المتناول ، بل و إن موقع الأمازون يعرض حاليا باكيت مكون من 100 جزء من أوراق المرحاض ب 62 يورو ( أنظر الرابط ) ، و يعتبر هذا ثمنا معقولا و مناسبا مقارنة بهذه الكمية الكبيرة .


المزود

إرسال تعليق

0 تعليقات