جونسون يعلن إصابته بفيروس كورونا ويقول إنه يعاني أعراضاً "طفيفة"


أعلنت الحكومة البريطانية الجمعة أن رئيس الوزراء بوريس جونسون خضع لفحص كورونا المستجد وجاءت نتيجته إيجابية، وذلك بعدما ظهرت عليه "عوارض طفيفة".

وقال متحدث باسم جونسون في بيان "بعدما ظهرت عليه عوارض طفيفة أمس (الخميس)، خضع رئيس الوزراء لفحص فيروس كورونا" و"نتيجته إيجابية".

وقال جونسون على تويتر "لقد ظهرت لدي أعراض خفيفة في الـ 24 ساعة الماضية وثبتت إصابتي بفيروس كورونا".

وكتب يقول "ما زلت معزولاً لكني سأستمر في قيادة الحكومة من خلال اتصالات بالفيديو لمكافحة الفيروس" مضيفاً "معا سنتغلب عليه".

وظهر في مقطع فيديو نشر على تويتر ، جالسًا في مكتبه موضحاً أنه كان يعاني من الحمى و "السعال المستمر" وأنه اجتاز اختبارًا بناء على نصيحة الأطباء.

وحالياً تقبع صديقته الحامل كاري سيموندز في الحجر بشكل منفرد، بعد أوامر الحكومة.

يأتي هذا الإعلان يأتي بعد إعلان مماثل عن إصابة الأمير تشارلز بالفيروس كذلك.

يذكر أن جونسون كان قد قال للبريطانيين بأنه سيكون عليهم توديع أحبابهم وكان قد دعا إلى تطبيق سياسة "مناعة القطيع" قبل التراجع وإعلان الإغلاق.

وكان الأمير ألبرت الثاني أمير موناكو قد أظهر نتائج إيجابية أثبتت حمله الفيروس، في حين تم وضع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو في الحبس الانفرادي بعد اتصالهما مع أشخاص مصابين.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات