منظمة الامن والتعاون الاوروبي : الرعاية الصحية والمعلومات الدقيقة ضرورتان فى محاربة فيروس كورونا

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏زهرة‏‏أعربت منظمة الامن والتعاون الاوروبي عن تأييدها لجهود الحكومات حول العالم لوضع وتنفيذ استراتيجيات لحماية صحة وحياة الإنسان مشيرا الى أن الحق في الحياة الأساسي وغير القابل للانتقاص والحكومات ملزمة بضمان حمايته.

وقال بيان للمنظمة الاوروبية – من مقرها فى فيينا – اليوم الخميس أن صحة الإنسان لا تعتمد فقط على الرعاية الصحية بل تعتمد على الوصول إلى معلومات دقيقة حول طبيعة التهديدات ووسائل حماية الذات .

وشدد البيان على ضرورة أن تقدم الحكومات معلومات صادقة حول طبيعة التهديد الذي يشكله فيروس كورونا موضحة أن الحكومات في كل مكان ملزمة بموجب قانون حقوق الإنسان بتوفير معلومات موثوقة في أشكال يسهل الوصول إليها للجميع .

ولفت البيان الى أن الحق في الوصول إلى المعلومات يعني أن الحكومات يجب أن تبذل جهوداً استثنائية لحماية عمل الصحفيين لافتا الى أن الصحافة تؤدي وظيفة حاسمة في لحظة الطوارئ الصحية العامة لا سيما عندما تهدف إلى إعلام الجمهور بالمعلومات الهامة ومراقبة الإجراءات الحكومية.

ونوه البيان الى القلق من أن المعلومات الخاطئة حول الوباء يمكن أن تؤدي إلى مخاوف صحية والى نشر الذعر والاضطراب موضحا أنه من الضروري أن تعالج الحكومات وشركات الإنترنت التضليل في المقام الأول من خلال تقديم معلومات موثوقة.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات