مستشار النمسا: تريدون سماع انتهاء التدابير ولكن للأسف نحتاج للمزيد

Kanzleramt bei Covid-19 gerüstet - Vorarlberger Nachrichten | VN.ATغرد سباستيان كورتس، المستشار النمساوى، على حسابه الرسمى بموقع التواصل الاجتماعى"تويتر"، قائلًا: إنني أدرك أن الكثيرين يودون سماع أن التدابير ستنتهي قريبًا، ولكن الحقيقة هي إننا نعيش فى ماراثون نتسابق فيه، ومهمتنا أن نكون صادقين، وعلينا أن نبطئ انتشار الوباء، أكثر بكثير ، لأنه يجب أن يكون صفرًا على المدى المتوسط.

وأوضح سباستيان، اتخاذ تدابير جديدة،إضافة إلى التدابير المتخذة بالفعل متمثلة فى 3 خطوات إضافية، وهى تعزيز الحماية للفئات الضعيفة بشكل خاص، و ضمان الامتثال المتسق للتدابير المتخذة، وارتداء الأقنعة عند الخروج، وعدم اقتصارها على المرضى.

وقال مستشار النمسا، أن سلاسل المتاجر الكبرى في النمسا ، يعملون معنا ويتولون توزيع الأقنعة، ومن المتوقع أن تبدأ محلات السوبر ماركت في تسليم الأقنعة عند المداخل ابتداء من يوم الأربعاء. من هذه النقطة ، من الضروري ارتدائها عند التسوق.

وقال سباستيان، إن هدفنا على المدى المتوسط هو ارتداء الأقنعة حيثما يكون هناك اتصال مع الناس، وهذه إضافة إضافية ، لأنه يجب أن ندرك من خلال الأرقام أنه من الضروري القيام بكل شيء لتقليل الانتشار.

من جانبه أكد ردولف انشوبير وزير الصحة النمساوى أن العودة للحياة الطبيعية في البلاد ستكون بشكل تدريجى وبطىء ومرهونة بعدم تسجيل إصابات جديدة بفيروس كورونا، وقال أنشوبير - فى تصريحات صحفية أمس ، إنه لدينا هدف كبير وهو وجوب كبح الزيادة فى معدل الإصابات الجديدة خاصة أن البنية التحتية للمستشفيات تقترب من الوصول للذروة في القدرات الاستيعابية لقبول مرضى جدد.

وأضاف الوزير أننا نسعى في هذه المرحلة أن يكون معدل نمو الحالات الجديدة أقل من 5 %، مشيرا إلى أن التدابير المتخذة بدأت في أن تؤتي ثمارها ولكننا ما زلنا بعيدين عن الهدف.

وأشار انشوبير إلى أنه فقط عندما نقوم بتخفيض عدد الحالات الجديدة بشكل كبير يمكننا التحدث عما إذا كان يمكن تخفيف الإجراءات الصارمة الحالية.

وارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا فى النمسا، اليوم الأحد، إلى أكثر من 8200 حالة إصابة و78 حالة وفاة.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات