الخطوط النمساوية تقلص طائرات أسطولها بنسبة 25% بسبب كورونا

AUA-Staatshilfe: „Eine Hypo II wird es nicht geben“ | kurier.at
أعلنت شركة الخطوط الجوية النمساوية "أوستريان إيرلاينز"، الثلاثاء، اعتزامها تقليص عدد طائرات أسطولها حتى تتمكن من تجاوز أزمة كورونا.

وطرحت الشركة المملوكة لمجموعة لوفتهانزا الألمانية خطة ستقلص الشركة بموجبها عدد طائرات أسطولها بنسبة نحو 25%.

ويعمل لدى الشركة في الوقت الراهن نحو 7000 شخص ويبلغ عدد ركابها 14.7 مليون شخص، وتبلغ قيمة مبيعاتها السنوية 2.2 مليار يورو.

وأوضحت الشركة أن "خطة البداية الجديدة تنص على أن يضم الأسطول نحو 60 طائرة في عام 2022".

ووفقا لخطة الشركة فإنها تعتزم إحالة 3 طائرات قديمة من طراز بوينج 767، و18 طائرة من طراز داش، و7 طائرات إيرباص ايه 319 إلى التقاعد.

وأكدت الشركة رغبتها في المحافظة على أكبر عدد من العمال لديها، في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها صناعة الطيران على مستوى العالم بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

وكانت الشركة تعتزم تقليص عدد طائرات الأسطول إلى 70 طائرة قبل أزمة كورونا.

وقال الكسيس فون هونسبروش رئيس الشركة في بيان "نريد الاحتفاظ بمركزنا للرحلات الطويلة، حتى وإن لم يكن لدينا خيار آخر غير تكييف أنفسنا مع السوق الآخذ في الصغر".

وأشار هونسبروش إلى أن خطوة تعديل الأسطول ستتم تدريجيا، وأضاف أن عملية وقف التشغيل ستسري في أغلبها على الطائرات الصغيرة بما يعادل تخفيضا بنسبة نحو 20% في السعة المكانية لأسطول أوستريان إيرلاينز.

تجدر الإشارة إلى أنه تم تقليص ساعات الدوام في الوقت الراهن لكل العاملين في الشركة النمساوية، التي لم تعد تُسَيَّر رحلات منتظمة منذ الـ18 من الشهر الجاري.

وكانت الشركة تخطط قبل أزمة كورونا لشطب ما يصل إلى 800 وظيفة، في موعد أقصاه نهاية 2021.

ولم تعلق الشركة على المشاورات التي تجريها مع الحكومة النمساوية، للحصول على مساعدات حكومية لمواجهة تداعيات كورونا.



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات