في اشارة للنمسا برلين تنتقد "تسرع" دول أوروبية بفتح حدودها أمام السياحة

Österreich Archive -انتقد وزير الخارجية الألماني هيكو ماس، رغبة الدول الأوروبية بفتح حدودها للسياح في أسرع وقت ممكن، محذرا من أن ذلك قد ينطوي على مخاطر "غير مقبولة".

وقال ماس في حديث لمجلة "بيلد" نشر اليوم الأحد: "السباق الأوروبي لتحديد من سيكون الأول في السماح بالرحلات السياحية يؤدي إلى مخاطر غير مقبولة".

وأضاف: "لقد رأينا بالفعل ما الذي يمكن أن يؤدي إليه ظهور بؤرة للعدوى في موقع سياحي ... يجب ألا يتكرر ذلك"، في إشارة إلى منتجع أيشغل النمساوي للتزلج، والذي أصبح إحدى بؤر تفشي فيروس كورونا وانتقلت منه العدوى إلى مناطق مجاورة.

وشدد ماس على أن أوروبا بحاجة إلى معايير مشتركة للعودة إلى السياحة الحرة، على أن يحدث ذلك "في أقرب وقت ممكن، ولكن بأكبر قدر ممكن من المسؤولية".

وفي وقت سابق، قال المستشار النمساوي سيباستيان كورتز، إن النمسا تجري اتصالات بشأن إلغاء الرقابة على الحدود، لا سيما مع ألمانيا وجمهورية التشيك، اللتين أحرزتا تقدما في مكافحة انتشار فيروس كورونا.

وأصبحت التشيك يوم الجمعة، أول دولة في الاتحاد الأوروبي تتراجع عن القيود المفروضة على سفر المواطنين إلى خارج البلاد في ظل جائحة فيروس كورونا.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات