النمسا توازن بين حماية صحة مواطنيها وعودة النشاط الاقتصادي الى طبيعته بسرعة

Österreich als “liberaler Trendsetter”: Ausland lobt unser Corona ...في اطار الاجتماعي الاسبوعي للحكومة لاستعراض احدث مؤشرات وخطط مواجهة جائحة كورونا أكد المستشار النمساوي سباستيان كورتس أن الحكومة سوف تبذل اقصى طاقاتها لاعادة الاقتصاد الوطني الي طبيعته قبل جائحة كورونا باقصى سرعة ممكنة بالتوازن مع حماية الارواح ومنع تجدد العدوى مرة أخرى. 

وقال كورتس فى مؤتمر صحفي مع فيرنر كوجلر نائب المستشار والشريك فى الائتلاف الحكومي أن جميع الشركات سوف تستأنف عملها السبت المقبل كما ستعود المطاعم الى نشاطها بحلول منتصف مايو المقبل . 

واضاف كورتس أن إعادة النمسا إلى قوتها القديمة سيتم من خلال عدة وسائل أبرزها الإصلاح الضريبي السريع لافتا الى التوسع فى منح الاعفاءات الضريبية للعمال وأصحاب الدخول المنخفضة من اجل زيادة قدراتهم على تخطى المحنة الراهنة .

وذكر كورتس أن خطة إغاثة الاقتصاد سوف تسير قدما من خلال مساعدة الشركات على الاحتفاظ بالوظائف وتمكينها من العمل فى أجواء افضل وتحقيق ربحية مما يتيح لها اضافة فرص عمل جديدة . 

ونوه المستشار النمساوي الى تركيز الحكومة على تعزيز الاستثمارات في حماية المناخ والتكنولوجيا الرقمية . 

ومن جانبه ناشد فيرنر كوجلر نائب المستشار مجددا رجال الأعمال من اجل الاستفادة من المساعدات التي تقدمها الحكومة بالفعل لافتا الى أن تعزيز قدرات الشركاء وضمان استمراريتها يعد ضمن أهم أولويات الاجندة الاقتصادية للحكومة .



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات