20/اخبار/slider_recent

المفوضية الأوروبية تستعد لإطلاق استراتيجية للخروج من أزمة كورونا


تخطط المفوضية الأوروبي لاستراتيجية خروج للاتحاد الأوروبي، من أجل تخفيف القيود المفروضة للحد من تفشي فيروس كورونا، بعد أن أعلنت بعض الدول الأعضاء بالفعل عن بدء خطوات تدريجية نحو عودة الحياة إلى طبيعتها.

وذكر المتحدث إريك مامر، أن رئيسة المفوضية الأوروبية أورزولا فون دير لاين سوف تقترح غدا الأربعاء إجراءات، تهدف إلى ضمان تحرك الدول الأعضاء "بطريقة منسقة" عندما يحين الوقت لتخفيف إجراءات الإغلاق.

وقال المتحدث اليوم الثلاثاء: "نعتقد أنه من المهم إطلاق هذه المقترحات الآن لأن هناك دول أعضاء بدأت بالفعل في إعلان الخطوات الأولى في هذا الاتجاه لاتخاذها في الأسابيع المقبلة".

ورحب بقيام النمسا والدنمارك بإطلاع الدول الأعضاء الأخرى على خطط الخروج الخاصة بهما، مضيفا أن المفوضية تعمل على ضمان تنفيذ مثل هذه الاستراتيجيات "بطريقة منسقة ومتوافقة وعالمية عبر الاتحاد الأوروبي".

وفي الدنمارك، من المقرر إعادة فتح دور الحضانة ورياض الأطفال اعتبارا من 15 أبريل، إلى جانب مدارس التلاميذ صغار السن.

كما أعلنت النمسا أمس الاثنين أن المتاجر الصغيرة، بالإضافة إلى متاجر البناء ومستلزمات البساتين يمكنها إعادة فتح أبوابها الأسبوع المقبل إذا كانت تلتزم بمعايير النظافة الصارمة.

كما سيتم السماح في جمهورية التشيك باستئناف رياضات مثل التنس والجولف، في حين أن بعض أماكن العمل مثل متاجر الأجهزة ومحلات تصليح الدراجات ستتمكن من إعادة فتح أبوابها.

وفي إيطاليا، وهي الدولة الأوروبية الأكثر تضررا من الأزمة، وضعت الحكومة خطة من خمس نقاط للعودة التدريجية إلى الحياة الطبيعية، وتستلزم الخطة الحفاظ على قواعد التباعد الاجتماعي، مع تكثيف فحوص الفيروس، من بين أمور أخرى.


وكالات

ليست هناك تعليقات:

اخبار النمسا
5/النمسا/block_recent
المشرق العربي
6/المشرق العربي/block_recent
الإنتخابات النمساوية 2019
4/الإنتخابات النمساوية 2019/block_recent
قضايا اللجوء
5/قضايا اللجوء/block_recent
قضايا حقوقية
5/قضايا حقوقية/block_recent
حوادث
5/حوادث/block_recent