الرئيس مون يجري مباحثات هاتفية مع رئيس وزراء النمسا حول سبل مواجهة كورونا


أجرى الرئيس مون جيه-إن اليوم الثلاثاء مباحثات هاتفية مع رئيس الوزراء النمساوي سبستيان كورتز بناء على طلب الأخير، واستعرض الجانبان سبل مواجهة فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19).

وأفاد المتحدث باسم المكتب الرئاسي الكوري الجنوبي كانغ مين-سوك في إحاطة إعلامية بأن الرئيس مون قال خلال المباحثات الهاتفية: "انخفض عدد الإصابات اليومية بفيروس كورونا إلى أقل أو أكثر من 10 حالات خلال الايام الأخيرة في كوريا الجنوبية، وهذا نتيجة للفحوصات المكثفة والمتابعة المستمرة للمخالطين لحالات كورونا والاستقصاءات الوبائية الشاملة".

وأضاف الرئيس مون أن الانخفاض الكبير لعدد الإصابات في كوريا يرجع أيضا إلى المشاركة الطوعية للشعب في التصدي لكورونا على أساس الإفصاح عن المعلومات بشكل شفاف.

وبدوره، قال رئيس الوزراء النمساوي كورتز إنه من المثير للإعجاب أن كوريا الجنوبية نحجت في تخفيض عدد الإصابات بكورونا بصورة سريعة، وطلب آراء الرئس مون لمنع حدوث الجائحة الثانية.

وردا على ذلك، قال الرئيس مون: "من أجل منع حدوث الجائحة الثانية، من المهم الحفاظ على عدد الإصابات على مستوى يمكن التحكم فيه عبر إجراءات الحجر الصحي الكامل مع ممارسة الأنشطة الاجتماعية والاقتصادية".

وذكر كورتز أن النمسا ستلغي تحذير السفر قريبا وستتخذ ايضا خطوات لاستئناف الرحلات الجوية المباشرة بين النمسا وكوريا الجنوبية، بما أن كوريا تعد البلد النموذجي على صعيد إستراتيجية مكافحة كورونا.

يذكر أن هذه المكالمة الهاتفية التي أجراها الرئيس "مون" تعد التاسعة والتسعين منذ تولي "مون" الرئاسة، وتعد الثلاثين منذ بداية أزمة فيروس كورونا.



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات