المصارع النمساوي الذي أعلن إسلامه: "الآن أستعد لصوم رمضان لأول مرة.. سأصبح أقوى إن شاء الله"




قال المقاتل النمساوي في رياضة "فنون القتال المختلطة-MMA"، فيلهلم أوت، إنه سيصوم رمضان الكريم، الذي أصبحت تفصلنا عنه بضعة أيام.
None
وكان فيلهلم البالغ 37 عاما، قد أعلن إسلامه وسط هذا الأسبوع، من خلال تدوينة نشرها عبر حسابه الرسمي على 'إنستغرام'، وكتب: "أزمة كورونا منحتني الراحة اللازمة، لأجد نفسي من جديد. الإسلام يشغل بالي منذ عدة سنوات. ولكن كانت هناك أوقات، لم أتمكن فيها من فعل أي شيء، وسمحت لنفسي بالتأثر سياسياً. ولكن عندما مررت بأوقات عصيبة، منحتني الفطرة الإسلامية القوة اللازمة... إيماني الآن قوي بما فيه الكفاية، حتى أتمكن من التعرف على الإله الوحيد والحقيقي، والنطق بالشهادة، حتى أتمكن من القول بفخر، نعم أنا مسلم".

وبعد اعتناقه الإسلام، قال فيلهلم في تدوينة أخرى، مساء السبت الماضي، أنه يستعد لأول مرة، لصيام رمضان، وكتب: "أول شهر رمضان بالنسبة لي يقترب، وأنتظره بشوق. كرياضي محترف، أحتاج إلى إرادة قوية".

وأضاف: "الآن، وبعد أن أصبح إيماني أقوى، سوف أصبح إن شاء الله أكثر قوة".

من جانب آخر، قال فيلهلم أوت، أنه توصل بما يقارب نصف مليون رسالة، في "إنستغرام" و"فيسبوك"، وقدم اعتذاره لمتابعيه، كونه غير قادر على الرد على كل الرسائل: "حساباتي على مواقع التواصل الاجتماعي تنهار تمامًا. وصلتني حوالي نصف مليون رسالة في الأيام القليلة الماضية... لا يمكنني الرد على الجميع. شكرًا لكم على رسائلكم الدافئة، ما شاء الله !!".



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات