المتاجر في النمسا تفتح أبوابها في مستهل خطوات عودة الحياة الطبيعية

Nachbarn machen Läden wieder auf – Lange Schlangen vor Baumärkten ...تمكن الكثير من المتاجر من إعادة فتح أبوابها بشروط صارمة اليوم الثلاثاء في النمسا ، التي تعد من الدول الأولى في أوروبا التي تبدأ تخفيف القيود المفروضة لمواجهة فيروس كورونا بعد أربعة أسابيع من الإغلاق.

وتم السماح لتجار التجزئة الصغار مثل المكتبات والبوتيكات، وكذلك مراكز الحدائق ومتاجر الأجهزة بإعادة فتح أبوابهم - بشرط أن يتبعوا قواعد النظافة الصارمة.

ومن بين أمور أخرى، يجب على العملاء ارتداء أقنعة الوجه واستخدام عربات التسوق للحفاظ على مسافة بين بعضهم البعض، والحد من عدد الأشخاص الذين يمكنهم دخول المتجر في الوقت نفسه. واصطفت طوابير طويلة خارج بعض متاجر مستلزمات "DIY" (اصنعها بنفسك) قبل فتحها.

كما أصبح استخدام أقنعة الوجه (الكمامة) إلزاميا عند ركوب وسائل النقل العام، حيث يجب على الركاب احترام قواعد المسافات الاجتماعية.

ويستفيد نحو 80% من تجار التجزئة المستقلين في النمسا من التخفيف التدريجي للتدابير المفروضة للحد من انتشار الفيروس، مع إعادة فتح 4500 متجر في فيينا وحدها. وتم تحديد ساعات العمل لتبدأ من الساعة 0740 صباحا (0540 بتوقيت جرينتش) حتى الساعة السابعة مساء.

ويواجه تجار التجزئة الذين يسمحون بدخول عدد كبير من العملاء غرامات تصل إلى 3600 يورو (3940 دولارا).


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات