اليورو يفشل في الصمود أمام تراجع ثقة المستثمرين في أوروبا

يتراجع اليورو منذ مستهل التعاملات الأسبوعية الاثنين متأثرا بضعف البيانات الاقتصادية وحالة من تراجع شهبة المخاطرة تلازم الأسواق منذ نهاية الأسبوع الماضي عقب ظهور بيانات التوظيف الأمريكية التي جاءت مخيبة للآمال.

وهبط اليورو/ دولار إلى مستوى 1.0810 مقابل الإغلاق المسجل نهاية الأسبوع الماضي عند 1.0812، مما يشير إلى الهبوط ليوم التداول السادس على التوالي.

وارتفع الزوج إلى أعلى مستوى له على مدار يوم التداول الأول من الأسبوع الجاري عند 1.0835 مقابل أدنى المستويات في نفس الفترة الذي سجل.

ووقفت البيانات الاقتصادية الصادرة الاثنين والسلبية التي خلفتها بيانات التوظيف واستمرار تفشي فيروس كورونا على مستوى العالم وراء الهبوط الحالي للزوج، والذي قد يستمر لبعض الوقت.

وتراجع مؤشر سينتكس لثقة المستثمرين في منطقة اليورو إلى أدنى مستوى له منذ بدء التسجيل به الاثنين عند 42.9- نقطة.



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات