شركة أدوية أميركية تشتري شركة أدوية نمساوية تطور لقاح لفيروس كورونا


أعلنت شركة صناعة الأدوية الأميركية ميرك أمس الثلاثاء عن إبرام اتفاق استحواذ واتفاقيتي تعاون تتيح لها المشاركة في سباق تطوير لقاح وأدوية لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وقالت «ميرك» إنها وافقت على شراء شركة تيميس الخاصة الموجودة في النمسا والتي تركز على تطوير اللقاحات والأدوية المعتمدة على تعديل نظام المناعة لعلاج الأمراض المعدية والسرطان.

ووصل اللقاح الذي تطوره الشركة النمساوية للفيروس إلى مرحلة ما قبل التجارب السريرية، حيث من المقرر بدء هذه التجارب في وقت لاحق من العام الجاري.

ووفقاً لشروط الصفقة فإن أحد فروع «ميرك» سيستحوذ على كامل أسهم تيميس المميزة مقابل مبلغ لم يكشف عنه. وستصبح شركة تيميس فرعاً مملوكاً بالكامل لشركة ميرك عند إتمام الصفقة.

وكانت تيميس قد أعلنت في مارس الماضي تعاونها مع معهد باستور الأوروبي لأبحاث اللقاحات ومركز أبحاث اللقاحات في جامعة بيتسبرج لتطوير لقاح لفيروس كورونا المستجد. ويحظى مشروع تطوير اللقاح بدعم مالي من تحالف مبتكرات الاستعداد للجائحة.

وقالت «ميرك» إنها ستشارك في مشروع تطوير لقاح لفيروس سارس-كوفيد-2 الذي بدأت شركة تيميس في الأساس.

كما أعلنت «ميرك» عن تعاون جديد مع مؤسسة الأبحاث العلمية «آي.أيه.في.آي» غير الهادفة للربح لتطوير لقاح آخر لفيروس كورونا المستجد.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات