النمسا تسجل 21 إصابة جديدة بفيروس كورونا فى فيينا خلال 24 ساعة


أعلنت وزارة الصحة النمساوية، تسجيل 21 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد فى العاصمة فيينا خلال الـ 24 ساعة الماضية، وذكر بيان للوزارة، اليوم الثلاثاء، أنه تم تسجيل زيادة طفيفة في عدد الإصابات، ليبلغ إجمالي المصابين الفعليين 454 شخصا حاليا في جميع أنحاء النمسا.

وأشار البيان إلى أن إجمالي الإصابات بالفيروس بلغ 17 ألفا و408 حالات، تعافى منها 16 ألفا و261 حالة، وتوفي 693 حالة.. لافتا إلى أنه يجرى علاج 68 شخصا حاليا من كورونا في المستشفى، منهم 11 حالة في وحدات العناية المركزة.

وكان وزير الخارجية النمساوى ألكسندر شالينبرج، قال إنه لا يستبعد العودة إلى إغلاق الحدود مرة أخرى وتقييد حرية السفر مع دول أوروبا حال تفاقمت الإصابات بفيروس "كورونا" مرة أخرى.

وقال شالينبرج - في تصريح إن "النمسا عدلت تصنيف دول الجوار والعديد من دول الاتحاد الأوروبي إلى اللون الأخضر ولكن هذا لا يعني أننا لم نعد نراقب تطورات الوضع عن كثب".. مشيرا إلى أنه إذا لزم الأمر سنتخذ إجراءات الإغلاق مرة أخرى.

وأعرب عن أمله في عدم العودة إلى إغلاق الحدود، مشيرا إلى أن هدفنا هو استعادة حرية السفر في أسرع وقت ممكن.. معتبرا أن السفر ليس ترفًا في القرن الحادي والعشرين بل ضرورة.

ولفت إلى أن العالم لم يشهد بعد ذروة وباء "كورونا"، ولكنه واثق من قدرة البلاد على السيطرة على الأزمة ومنع تجدد الانتشار بسبب الخبرة المكتسبة في الموجة الأولى.

وأوضح شالينبرج، أنه في حالة حدوث الموجة الثانية سوف يتم التعامل مع الموقف على المستوى الأوروبي بشكل ناجح وأكثر تنسيقا عن الفترة السابقة.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات