منظمة الامن والتعاون الاوروبي في فيينا : جائحة كورونا فرضت تحديات عديدة على وسائل الاعلام

كيف يمكن لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا المساعدة في الحد من خطورة ...بدأت اليوم فى مقر منظمة الامن والتعاون الاوروبي بالعاصمة النمساوية فيينا أعمال مؤتمر حرية التعبير والاعلام والذي تستمر اعماله يومين – افتراضيا عبر الانترنت - بمشاركة عدد كبير من الخبراء من الدول ال57 الاعضاء فى المنظمة الاوروبية .

وقال بيان للمنظمة اليوم الاثنين أن جائحة كورونا أوجدت الكثير من التحديات الجديدة لحريات التعبير والمعلومات ووسائل الإعلام مشيرة الى الحاجة إلى إيجاد مناهج جديدة للتكنولوجيات الرقمية إذا أردنا حماية هذه الحريات التي تقع في قلب التزامات دول المنظمة الاوروبية بحقوق الإنسان والديمقراطية.

ولفت البيان الى تأكيد إنيد ميلو رئيس فريق العمل الرئاسي الألباني لمنظمة الأمن والتعاون الاوروبي والذي تتولى بلاده رئاسة المنظمة لعام 2020 أن وسائل الإعلام الحديثة توفر فرصة غير مسبوقة للبشر في جميع أنحاء العالم للتمتع بحرية التعبير وممارسة حقهم في الحصول على المعلومات .

واضاف البيان أنه من المهم للغاية أن تكون فوائد المنصات الجديدة متاحة للجميع وأن نسعى جاهدين لجعل العديد من الأصوات المختلفة مسموعة على أي وسائط متاحة.

شارك فى المؤتمر حوالي 320 مشاركًا من جميع أنحاء منطقة منظمة الأمن والتعاون الاوروبي اضافة الى المنظمات الحكومية الدولية ونقابات الصحفيين والمجتمع المدني حيث يوفر الاجتماع فرصة لمناقشة الدور الحيوي لوسائل الإعلام الحرة في إعلام الجمهور ومواجهة التضليل وضمان التدفق الحر للمعلومات بما في ذلك أثناء فترات الأزمات.



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات