مستشار النمسا: لا تسامح مطلقا من اعتداءات الأتراك على الأكراد فى فيينا

Ruhiger Auftakt bei vierter Kurden-Demo in Wien | krone.at
أكد المستشار النمساوى سباستيان كورتس، أن بلاده لن تتسامح مطلقا مع أعمال العنف والشغب التى ارتكبها الأتراك والأكراد فى (فيينا) على مدار أربعة أيام.

وقال كورتس - فى تصريحات - "إنه على مدار أربعة أيام متتالية اشتبك متظاهرون أكراد مع الأتراك فى شوارع (فيينا) مما تطلب الدفع بأعداد ضخمة من الشرطة للسيطرة على أعمال الشغب والتخريب كما حدثت إصابات بين الناس".

وأضاف كورتس أنه قرر اتخاذ إجراءات صارمة لمنع تكرار هذه الأحداث وفرض هيبة الدولة وعدم اتباع سياسة التسامح مع هذه الأفعال، ومن جانب أخر نظم نشطاء من الأكراد اليوم السبت فى فيينا مظاهرة سلمية وبدون حوادث.

وقالت مصادر فى الشرطة إن "كل شيء هادئ" فى مظاهرة، على عكس الأيام السابقة، وقد شارك حوالى 450 شخصًا فى مسيرة انتهت أمام السفارة التركية فى فيينا للتنديد بسياسات الرئيس التركى رجب طيب أردوغان الفاشية.

وكانت اشتباكات قد حدثت بين الأتراك والأكراد فى أحد الأحياء التى يغلب على سكانه الجالية التركية واستخدم الأتراك علامة "الذئب" الإرهابية المحظورة كما اعتدوا على اثنين من رجال الشرطة.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات