وزيرتا العمل والاقتصاد النمساويتان : البلاد تتعافي تدريجيا من الخسائر الاقتصادية لجائحة كورونا

أكدت وزيرة العمل النمساوية كريستين أشباخر أن البلاد تتعافي تدريجيا من الخسائر الاقتصادية لجائحة كورونا حيث انخفض عدد العاطلين على أثر حصول 45 الف شخص على فرصة عمل جديدة حيث كان عدد العاطلين عن العمل قد سجل 517 الف شخص فى مايو الماضي .

وقالت وزيرة العمل فى مؤتمر صحفي مشترك اليوم الثلاثاء مع وزيرة الاقتصاد مارجريت شرامبوك أن عدد العاطلين عن العمل فى مايو الماضي كان أعلى بنحو 174 الف شخص مقارنة مع مايو من العام السابق مشيرة الى أن معدل البطالة فى النمسا سجل 11.5 في المئة.

وأضافت الوزيرة أن تخفيف قيود الاغلاق أدى الى حدوث انتعاش نسبي فى الاقتصاد وتراجع التوترات في سوق العمل مشيرة الى ان سوق العمل يتعافي تدريجيا .

واشارت الوزيرة الى ان ارتفاع اعداد العاطلين عن العمل بسبب جائحة كورونا بلغ ذروته فى منتصف ابريل الماضي بتسجيل 588 الف عاطل وهو رقم قياسي منذ عام 1945 لافتة الى أنه قبل إغلاق البلاد بسبب كورونا في منتصف مارس الماضي كان هناك حوالي 400 الف شخص في النمسا بدون عمل.

ومن جانبها ...قالت وزيرة الاقتصاد مارجريت شرامبوك فى المؤتمر الصحفي أنه حتى الآن خصصت الحكومة النمساوية حوالي 12 مليار يورو لتوفير فرص عمل للمواطنين على المدى القصير للتغلب على تداعيات جائحة كورونا .


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات