رؤساء ألمانيا والنمسا وسويسرا: حماية المناخ من أهم أولوياتنا

Gastkommentar zur Klimakrise – Wir brauchen eine Klimapolitik für ...طالب رؤساء ألمانيا والنمسا وسويسرا بانطلاقة اقتصادية جديدة صديقة للمناخ خلال السيطرة على تداعيات أزمة جائحة كورونا.

وكتب الرئيس الألماني فرانك-فالتر شتيانماير ونظيراه النمساوي ألكسندر فان دير بيلن والسويسرية زيمونيتا زوماروجا في مقال بصحيفة "فرانكفورتر ألجماينه تسايتونج" الألمانية الصادرة اليوم الجمعة إنه لا ينبغي أن يكون هناك "استمرارية" في الأنماط الرجعية.

وجاء في المقال أن فيروس كورونا أزاح عواقب تغير المناخ من الإدراك العام. وكتب الرؤساء: "لكن أزمة المناخ لم تختف، ولن يكون لها لقاح مضاد"، موضحين أن حماية الطبيعة والمناخ لها لذلك الأولوية القصوى لديهم.

وكتب الرؤساء بمناسبة يوم البيئة العالمي الموافق اليوم: "نحتاج إلى بداية جديدة لاقتصادنا تتميز بالابتكارات وتستهدف الاستدامة"، مؤكدين أنه لا تعارض بين توفير فرص عمل وتعزيز اخبار اليوم حماية المناخ، موضحين أن الاقتصاد الذي يبتعد عن الفحم والنفط والغاز وجبال النفايات يخلق النمو وفرص العمل للمستقبل، مؤكدين أهمية الاستثمار في التكنولوجيات الجديدة الصديقة للبيئة والكهرباء المستمدة من مصادر متجددة وقطاعات إعادة التدوير.

كما أكد الرؤساء أهمية توفير الشروط اللازمة حتى يتمكن المواطنون من العيش بطريقة صديقة للمناخ بغض النظر عن مستوى دخولهم، موضحين أن ممارسة حياة يومية صديقة للبيئة تحتاج إلى بنية تحتية معينة، مثل انتقال نظيف ومحطات شحن للسيارات الكهربائية وشبكة قطارات أفضل ومنازل موفرة للطاقة.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات