إصابة 26 موظفا في بلدة سياحية نمساوية بكورونا

Sankt Wolfgang: Corona-Ausbruch in der Hochsaison | Nachrichten.atأعلنت أحد مكاتب السياحة المحلية في النمسا اليوم السبت أن التحاليل أظهرت إصابة 26 من موظفي السياحة في بلدة سانت فولفجانج السياحية بفيروس كورونا (كوفيد-19)، وذلك في ظل تكثيف الجهود للحد من أي انتشار آخر للفيروس.

وقال هانز فيسر، مدير مكتب السياحة في بلدة سانت فولفجانج المطلة على بحيرة، لوكالة الأنباء الألمانية (د .ب .أ) لا يوجد معلومات عن إصابة زوار حتى الآن.

وأعاد هذا التفشي للأذهان منتجع التزلج النمساوي إيشجل عندما كان مصدرا للإصابات بين السياح من عدة دول أوروبية في المرحلة الأولى من تفشي الجائحة.

وقال رئيس إدارة المنطقة، ألويس لانتس، لمحطة "أو إيه 1" الإذاعية إن خطر إصابة السياح منخفض للغاية حيث أن العاملين المصابين كانوا يرتدون كمامات في العمل.

وتأكدت الحالات في سانت فولفجانج بين عاملين من سبعة فنادق مختلفة. وأغلب هؤلاء العاملين متدربون شباب.

وقال لانتس إنه من غير الواضح ما إذا كانوا قد اصيبوا بالعدوى من السكن المشترك أو عند الخروج ليلاً.

وشهدت النمسا عددا من الإصابات الجديدة في الأسابيع الأخيرة التي رفعت الحصيلة اليومية لأكثر من مئة.



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات