وزير الصحة النمساوي: تراخي المواطنين واعتقادهم ان القصة انتهت وراء عودة الإصابات بكورونا

Der Punkt auf dem weißen Blatt Papier | dolomitenstadt.atأعلن ردولف أنشوبير وزير الصحة النمساوي أن تعاون المواطنين وتفهمهم لأبعاد أزمة الوباء يمكننا جميعًا من تجنب الموجة الثانية في الأسابيع والأشهر القادمة.

وأضاف الوزير النمساوي أن عدد الإصابات الجديدة فى البلاد عاد مرة أخرى إلى مستوى ثلاثة أرقام وهو مصدر قلق واسع لنا مشيرا الى ان النمسا كانت ناجحة للغاية فى السيطرة على الوباء حتى يونيو الماضي قبل ان تنفجر الاصابات مرة أخرى .

وأوضح الوزير أن عودة الاصابات يعود الى تراخي قطاع كبير من المواطنين والذين أصبحوا متعبين من الاجراءات والضوابط الصحية وساد انطباع خاطىء بأن القصة قد انتهت.

واشار الوزير الى أن اذا عاد الالتزام الجماعي مرة أخرى فأنا واثق من أنه يمكننا منع انتشار الوباء مجددا.

وأشار الوزير الى ان محامي وزارة الصحة يقوم بدراسة قرار المحكمة الدستورية العليا ببطلان القوانين التى تم اتخاذها بشكل خاص لمواجهة كورونا لافتا أنه من حق الحكومة تقييد الحريات فى هذه الحالة وأنه سيتم علاج أى اخطاء حدثت فى التطبيق فى هذه الفترة .

ونوه الوزير الى انه سيبحث خلال الاسبوع المقبل مع كارل نيهمر وزير الداخلية ألية عمل الشرطة فى تطبيق الغرامات الخاصة بمخالفات انتهاك قواعد كورونا .


وكالات