احتجاجات في أوروبا ضد العدوان الأرميني على أذربيجان


شهدت عواصم عدة بلدان أوروبية، وقفات احتجاجية ضد عدوان الجيش الأرميني على الأراضي الأذربيجانية.

وشهدت العاصمة النمساوية، فيينا، وقفة احتجاجية، أمام مبنى دار الأوبرا، رفع خلالها المتظاهرون الأعلام الأذرية والتركية.

وردد المتظاهرون هتافات من قبيل: "العدالة لأذربيجان"، "على أرمينيا الانصياع لقرارات الأمم المتحدة"، "على أرمينيا الخروج من الأراضي الأذرية".

وفي 12 تموز/ يوليو الجاري، تصاعد التوتر مجدداً، بين أذربيجان وأرمينيا، عقب إعلان وزارة الدفاع الأذرية، تسجيل اعتداء للجيش الأرميني بالمدفعية، استهدف قواتها في منطقة توفوز الحدودية.

وأكدت وزارة دفاع أذربيجان، أنها ردت بالمثل على النيران الأرمينية، وأوقعت خسائر في صفوفها وأجبرتها على التراجع.

وأسفرت الاشتباكات خلال الأيام الأخيرة عن استشهاد 12 عسكريًا أذرياً، ومقتل العشرات من الجنود الأرمينيين، بحسب مصادر أذرية.

وتحتل أرمينيا منذ عام 1992، نحو 20% من الأراضي الأذرية التي تضم إقليم "قره باغ" (يتكون من 5 محافظات)، و5 محافظات أخرى غربي البلاد، إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتي "آغدام"، و"فضولي".


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات