النمسا تدرس فرضيتين لمقتل شاهد في قضية القناصة الأوكرانية آكويفا

Gerasdorf: Tschetschenen-Demo gegen Russland - wien.ORF.atكشفت قناة "ORF TV" التلفزيونية النمساوية أن التحقيق يدرس فرضيتين رئيسيتين في قضية مقتل المدون ماميهان عمروف، الذي كان شاهداً في قضية مقتل أمينة آكويفا.

وذكرت القناة أنه وفقاً لكبير مفتشي الشرطة النمساوية يوهان بومشلاغر ، فإن الفرضية الأولى هي الاغتيال، والثانية الخلاف الشخصي.

وأشارت إلى أنه تم العثور على مسدسين في مسرح الجريمة، سيكتشف الفحص أيهما استخدم في تنفيذ الجريمة.

وكشف بومشلاغر أن المعتقلين المتهمين بتنفيذ الجريمة هما من الشيشان، كانا قد تقدما بطلب للجوء في النمسا، وأنهما سيبقيان رهن الاعتقال حتى 20 تموز/ يوليو على الأقل، وأن مطلق النار المزعوم رفض التعاون مع التحقيق، في حين لم يبلغ المشتبه به الثاني عن أي شيء مهم.

وتجدر الإشارة إلى أن مصادر مقربة من الشرطة الأوكرانية كشفت بأن التحقيقات أظهرت أن منظم عملية إغتيال المتطوعة الشيشانية أمينة آكويفا هو المواطن الشيشاني صلاح حميدوف.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات