وزيرة الدفاع النمساوية : تحديات جديدة تواجه الجيش تشمل الأوبئة والهجرة غير الشرعية والجريمة الالكترونية

Bundesheer leistet sich weiter 130 Generäle
أكدت كلوديا تانر وزيرة الدفاع النمساوية أن تحديات جديدة طرأت على مهام الجيش بفعل المستجدات الدولية لافتة الى أن الجيش النمساوي يؤدى جميع مهامه الدستورية بتفان والتزام كامل كما أنه يدرك جيدا التحديات الحالية ويجيد التعامل معها.

وقالت تانر فى تصريحات لها اليوم السبت أنه بعد الحرب العالمية الثانية كان التركيز على الدبابات والأسلحة الثقيلة والقوات الجوية ولكن التهديدات تغيرت بشكل كبير اليوم.

وذكرت تانر أن الجيش النمساوي يركز على تطوير قدراته لمواجهة الازمات الجديدة وأبرزها الاوبئة بعد انتشار جائحة كورونا اضافة الى أزمات الهجرة غير الشرعية والكوارث الطبيعية والهجمات السيبرانية مشيرة الى ان الجيش يسعى الى مواجهة كافة المتطلبات الجديدة الحالية.

واضافت وزيرة الدفاع النمساوية أنه على سبيل المثال هناك حاجة لمئات من القوات الإضافية في مجال الدفاع السيبراني مشيرة الى انشاء مركز جديد للأمن السيبراني بالتعاون مع مجلس الوزراء ووزارة الداخلية.

كما تعهدت الوزيرة تانر باستثمار الجيش في البنية التحتية وتطوير القدرات الدفاعية وتحديث المنشأت العسكرية مع مراعاة الجوانب البيئية من خلال حزمة استثمار بقيمة 200 مليون يورو على مدى السنوات الثلاث المقبلة.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات