معرض للتذكير بمجازر تنظيم الأسد لصور "قيصر" في النمسا


تنظم تنسيقية النمسا لدعم الثورة السورية، معرضاً في فيينا لفضح جرائم تنظيم الأسد الارهابي، يتضمن جزءاً من صور آلاف المعتقلين الذين قضوا تحت التعذيب في معتقلات الاجرام، والتي سربت بوسطة المصوّر المنشق عن المستشفى العسكري، والملقب بـ"قيصر". 

وقد سرب مطلع 2014 حوالى 55 ألف صورة، توثق 11 ألف ضحية قضت في معتقلات تنظيم بشار الأسد، فيما لايزال مصير عشرات آلاف المعتقلين مجهولاً، وما تزال آلة التعذيب تطحن السوريين المغيبين في الزنازين وتسلب منهم حياتهم، فضلاً عن سلب آدمية من لايزال حيا منهم.

يهدف المعرض إلى تعزيز المساءلة والعدالة وإظهار جرائم تنظيم الأسد الارهابي في سوريا للناس.

موضوع الصور محزن للغاية. لكنه يعكس الواقع الرهيب في سوريا، يعكس صرخات الضحايا. وكانت الصور مقدمة لاقرار قانون قيصر الذي يفرض عقوبات على النظام السوري.

سيشارك المحامي أنور البني في ندوة تتمحور حول قانون قيصر والبحث عن المحاسبة القانونية والسياسية، سوف تغطي المعرض اعلاميا جريدة Falter Zeitung النمساوية المشهورة.

المعرض يومي 22 و23 أغسطس يوم السبت من الساعة 4:00 مساءً حتى 10:00 مساءً يوم الأحد من 4:00 مساءً إلى 10:00 مساءً.


وكالات