أنقرة ترفض اتهامات النمسا لها بـ"التجسس"


استنكرت تركيا، الثلاثاء، ادعاءات فيينا بأن أنقرة تقوم بتجنيد عملاء للتجسس لمصلحتها في النمسا.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم وزارة الخارجية حامي أقصوي، في معرض رده خطيا على سؤال صحفي بشأن ادعاءات السلطات النمساوية.

وقال أقصوي: "نرفض الادعاءات الصادرة عن السلطات النمساوية التي لا أساس لها بحق بلادنا، ومن الواضح أن أوساطا معادية لتركيا تقف وراءها".

وأضاف أن تركيا تلقت بدهشة الاتهامات التي وجهتها حكومة فيينا إلى أنقرة بشكل غير مسؤول، انطلاقا من تلك الادعاءات.

ولفت إلى أن التصريحات الصادرة عن فيينا، تشير مجددا إلى أن سياسة النمسا لم تتخلص من دوامة الخطاب الشعبوي وهوس معاداة تركيا.

وأشار إلى أن هذا الوضع يقلق الجالية التركية في النمسا، ويلحق الضرر بالعلاقات الثنائية بين البلدين.

ودعا أقصوي الحكومة النمساوية إلى التخلي عن السعي وراء إيجاد أجندات مصطنعة عبر كيل الاتهامات جزافا لتركيا، انطلاقا من حسابات سياسية داخلية ضيقة، وإلى التصرف بحكمة وبجدية الدولة، واللجوء إلى التعاون الصادق.



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات