دون استثناء.. النمسا تدعو لـ سحب جميع القوات الأجنبية على الفور من ليبيا


أعربت النمسا، اليوم الأربعاء، عن ترحيبها باتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا, ورحب ألكساندر شالينبرج، وزير خارجية النمسا، باتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا، مشيرًا إلى أن مسئولية تطبيقه لا تقع على أطراف النزاع فقط، ولكن أيضًا على المجتمع الدولي.

وفي بيان صادر عن الخارجية النمساوية، شدد شالينبرج على وجوب الالتزام بحظر الأسلحة الأممي، مشيرًا إلى أن الانتهاكات الصارخة لحظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة يجب أن تتوقف نهائيا.

كما دعا الوزير النمساوي إلى سحب جميع القوات الأجنبية على الفور ودون استثناء، حاثًا جميع الأطراف على الالتزام.

ويأتي ذلك في الوقت الذي تنتشر فيه أقاويل حول محاولات من تركيا وقطر لإفشال الاتفاق الليبي الذي تم في جنيف بحضور جميع الأطراف الدولية.

وفي وقت سابق، كشفت ممثلة الأمم المتحدة، ستيفاني وليامز عن نية مجلس الأمن الدولي معاقبة كل من يعرقل اتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا الموقع في جنيف.

وأعلنت وليامز انطلاق المشاورات السياسية بين الفرقاء الليبيين اليوم الاثنين، مشيرة إلى أن اللقاء المباشر سيصادف يوم 9 نوفمبر في العاصمة التونسية.



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات