مسؤول أرميني يهدد أوروبا بتركيا: انتظروها على أبواب فيينا


هاجم رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان تركيا متهماً إياها بالتورط في الصراع في ناجورني قرة باخ.

وأشار إلى أن تركيا مصممة على مواصلة الإبادة الجماعية للسكان الأرمن بقوله: إن تركيا عادت بعد 100 عام إلى منطقة جنوب القوقاز لمواصلة الإبادة الجماعية للأرمن، حسب زعمه .

وقال باشينيان: “إذا لم يُظهر العالم موقفاً محدداً وضرورياً تجاه تركيا، فستنتظرهم قريباً مرة أخرى على أبواب فيينا”.

وأضاف: “أردوغان يدعم أذربيجان لأن تركيا لديها مزاج إمبراطوري”.

وتابع: “أرمينيا وكاراباخ ، الجبهة الأخيرة ضد تركيا” وذلك خلال مقابلة مع صحيفة “بيلد” الألمانية

وقال باشينيان: إنه “في حالة وجود تقييم غير صحيح للأهمية الجيوسياسية للوضع في ناجورني قرة باغ، فإنه ينبغي على أوروبا أن تتوقع وجود تركيا بالقرب من فيينا”.

وختم بأن أنقرة تقوم بتجنيد ونقل الإرهابيين من سورية لمحاربة جمهورية ناجورني قرة باخ (غير المعترف بها) وأرمينيا.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات