النمسا ترحب بدخول معاهدة حظر الأسلحة النووية حيز التنفيذ

رحب كل من المستشار النمساوي سباستيان كورتس، ووزير الخارجية ألكسندر شالينبرج، بالتقدم التاريخي في مكافحة الأسلحة النووية؛ حيث وصلت معاهدة حظر الأسلحة النووية إلى عتبة دخول حيز التنفيذ وذلك بالتزامن مع الاحتفال بالذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس الأمم المتحدة.

وذكرت وزارة الخارجية النمساوية -في بيان اليوم الأحد- أنه بعد تصديق 50 دولة أمس السبت يمكن الآن أن تدخل معاهدة حظر الأسلحة النووية -والتي لعبت النمسا دورًا أساسيًا في إبرامها- حيز التنفيذ في 22 يناير 2021.

ونقل بيان الوزارة عن المستشار كورتس قوله إن العالم قد خطى خطوة مهمة على مقربة من هدفنا المتمثل في عالم خال من الأسلحة النووية.

وأشار البيان إلى أنه بعد 75 عامًا من إلقاء القنابل الذرية على هيروشيما وناغازاكي -مع عواقبها الإنسانية المدمرة- ما زلنا غير آمنين من الأسلحة، موضحا أنه "بدخول معاهدة حظر الأسلحة النووية حيز النفاذ يظهر بوضوح أننا لا نقبل الجمود في نزع السلاح النووي".


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات