صحيفة ألمانية: اليونان ترحل لاجئ سوري في ألمانيا بشكل غير قانوني

رحلت السلطات اليونانية لاجئ سوري في ألمانيا إلى تركيا. اللاجئ السوري فادي حصل على حق لجوء في ألمانيا ولكنه اضطر للذهاب إلى اليونان للبحث عن شقيقه. اليونان قامت بترحيله إلى تركيا لبقائه مدة 3 سنوات في اليونان رغم امتلاكه وثائق سفر.

من اليونان، تم ترحيل لاجئ سوري معترف به في ألمانيا بشكل غير قانوني إلى تركيا، حسبما أفادر تقرير إعلامي نشرته صحيفة "دير شبيغل " الألمانية. ووفقا للتقرير الذي تم نشره يوم الاثنين 19 أكتوبر/تشرين الأول، فإن اللاجئ الذي يدعي فادي سافر إلى اليونان عام 2016 بحثا عن شقيقه المفقود. وبحسب تصريحات اللاجئ السوري، تم اعتقاله من السلطات اليونانية واقتياده إلى تركيا، رغم أنه كان بحوزته وثائق سفر.

استغرقت عودة فادي إلى ألمانيا أكثر من ثلاث سنوات. إذا قدم إلى ألمانيا وحصل على حق اللجوء فيها عام 2015. ووفقا لأبحاث أجرته منظمتي هيومن رايتس 360 وفورنسيك أرشيتيكتور وقدمتها لمجلة شبيغل ، فإن قضية فادي تثبت "وجود انتهاكات قانونية على الحدو الخراجية للاتحاد الأوروبي". ورغم ذلك تنفي الحكومة اليونانية مثل هذه الانتهاكات.

وكانت اليونان قد تعرضت كثيرا، لانتقادات من قبل منظمات مدافعة عن حقوق الإنسان بسبب سوء تعاملها مع المهاجرين على الحدود اليونانية. وكانت منظمات مثل كاريتاس وبروأزول ودياكوني قد وجهت انتقادا في مارس/آذار متابعة الحكومة اليونانية عمليات إبعاد المهاجرين وترحيلهم دون فحص طلب لجوئهم. أنتقادات أخرى طالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تتعلق بإصدار أحكام البت بقضاي اللاجئين بشكل سريع دون وجود مدافعين عن هؤلاء المهاجرين على الحدود اليونانية.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات