النمسا : حراسة مشددة على وزير الداخلية ..ومصادرة 25 مليون يورو من تنظيم الاخوان وتساؤلات حول الراوي

فرضت قوات مكافحة الارهاب فى النمسا اليوم حراسة مشددة على كارل نيهمر وزير الداخلية بعد تلقيه تهديدات بالقتل هو وزوجته وابنيه عبر الانترنت من عناصر ارهابية .

وفى نفس السياق قالت مصادر أمنية نمساوية اليوم الاربعاء أن مداهمات بؤر تنظيم الإخوان في الولايات النمساوية المختلفة أسفرت عن حصر مبالغ نقدية قدرها 25 مليون يورو نقدا وتم مصادرتها.

وأوضحت المصادر اليوم الاربعاء أن الحملات الامنية بدأت أول امس الاثنين وتم خلالها مداهمة 60 شقة سكنية وناد ومحل تجاري وتم القبض على 30 مشتبهاً بهم أثناء تفتيش المنازل.

وذكرت المصادر أن هذه الاموال تخص منظمات ارهابية واجرامية وتستخدم فى تمويل الإرهاب وغسيل الأموال وتهديد أمن الدولة فى النمسا .

ونقلت المصادر عن مكتب المدعي العام في مدينة جراتس النمساوية " والتى تضم أكبر تجمع من تنظيم الاخوان " تأكيده أن عمليات تفتيش المنازل لا ترتبط ارتباطًا مباشرًا بالهجوم الإرهابي الذي وقع في فيينا يوم الاثنين قبل الماضي .

وفي نفس الوقت انتقدت صحف نمساوية عدم اعتقال عمر الراوي النائب في بلدية فيينا الناشط الأبرز بتنظيم الاخوان رغم وجود عدة صور تؤكد دعمه لهم ودعمهم له في كل انتخاباته عن الحزب الديمقراطي الاشتراكي، يذكر أن الراوي كان قد خسر قضية كيدية في العاشر من نوفمبر رفعها ضد الاعلامي أحمد مراد بعد فضح تورطه بدعم الارهاب ولقائه مع متطرفين في العراق عام 2019 .

إرسال تعليق

0 تعليقات