"دقائق تمنع الإغلاق الكامل".. النمسا ستجري 7 ملايين اختبار للمواطنين


أعلنت حكومة النمسا، أمس الجمعة، أنها ستطلق حملة جماعية لإجراء اختبارات الكشف عن فيروس كورونا خلال شهر ديسمبر 2020 ويناير 2021.

وقال مستشار النمسا سباستيان كورتس في بيان: "يمكن لبضع دقائق من إجراء الاختبار أن تمنع عدة أسابيع من الإغلاق للبلد بأكمله".

وأضاف كورتس:"سنكون قادرين على تحديد عدد كبير من الأشخاص المصابين بسرعة، وسنكون قادرين على كسر سلاسل العدوى".

وأوضح كورتس أنه سيجري إجراء نحو 7 ملايين اختبار مستضدات سريعة للكشف عن الفيروس.

وتابع المستشار النمساوي قائلاً أنه سيجري البدء في إجراء الاختبارات للمعلمين في المدارس والعاملين في مرافق الرعاية النهارية في 5 و6 ديسمبر/كانون الأول المقبل، حيث من المقرر أن تنهي النمسا مرحلة الإغلاق الثانية الحالية.

وأشار كورتس إلى أن ضباط الشرطة سوف يخضعون بعد ذلك لاختبارات المستضدات السريعة، على أن تليها مرحلة من الاختبار الطوعي لجميع السكان.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات