الهيئة الاسلامية النمساوية تستقبل سفير ايران وتتناسى نوايا السفارة في دعم الارهاب


استقبل رئيس الهيئة الاسلامية السنية في النمسا السيد أوميت فورال سفير ايران في النمسا عباس باجربور، وذلك في مقر الهيئة في فيينا، وقد رافق السفير رجل دين ايراني وأحد الدبلماسيين في السفارة الايرانية، وذلك حسب صورة نشرتها الهيئة على الفيس بوك .
وقد طالب الادعاء العام البلجيكي، في أول جلسات محاكمة الدبلوماسي الإيراني أسد الله أسدي والذي انتقل من فيينا، وثلاثة إيرانيين آخرين، بتهمة التخطيط لتفجير مؤتمر للمعارضة الإيرانية في العاصمة الفرنسية باريس في عام 2018، بإصدار عقوبات مشددة ضد المتهمين.

وقالت مصادر صحفية غربية، إن المدعي العام الفدرالي البلجيكي طالب بسجن أسدي لمدة عشرين عاماً، والسجن ثمانية عشر عاماً لنسيمة النعامي وزوجها أمير السعدوني، والسجن خمسة عشر عاماً لمهرداد عارفاني، وسحب الجنسية من المتهمين الثلاثة.


خاص

إرسال تعليق

0 تعليقات