مستشار النمسا يطالب أوروبا بوضع خطة أكثر فعالية لمواجهة الإهابيين

حذر المستشار النمساوى سبستيان كورتس، اليوم الإثنين، من خطر الإرهابيين الأجانب داخل دول الاتحاد الأوروبى، مؤكدًا أن المتطرفين يشكلون قنبابل موقوتة، ومطالبًا أوروبا بوضع خطة أكثر فعالية لمواجهة ذلك.

وقال المستشار النمساوى، إن أوروبا "بحاجة إلى خطة أكثر فعالية لمواجهة خطر المقاتلين الأجانب على أراضيها"، مؤكدًا على أن حماية حدود أوروبا يجب أن تكون جزء من إجراءات مكافحة الإرهاب.

ودعا كورتس إلى تعزيز التعاون الاستخباراتى بين دول الاتحاد الأوروبى لمواجهة خطر الإرهابيين والمقاتلين الأجانب.

وكان المستشار النمساوى أكد، الثلاثاء الماضى، على أن بلاده لا تخشى الإرهاب، واصفًا الهجوم الإرهابى فى فيينا بأنه "مثير للاشمئزاز"، وقال فى تصريحاته: "أدين الهجوم الإرهابى المثير للاشمئزاز فى فيينا"، و"شرطتنا ستتخذ إجراءات حاسمة ضد مرتكبى هذا الهجوم الإرهابى".

وأعرب عن سعادته بأن "ضباط شرطتنا قد تمكنوا بالفعل من القضاء على واحد من الجناة"، منوهًا إلى أن بلاده "لا تخاف أبدًا من الإرهاب"، لافتًا إلى أن "النمسا تمر حاليًا بأوقات عصيبة".


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات