138 مليون دولار التبادل التجاري بين قطر والنمسا بنهاية الربع الثالث من 2020

أكد رئيس غرفة تجارة وصناعة قطر، خليفة بن جاسم آل ثاني، حرص قطر والنمسا على زيادة حجم التبادل التجاري، والذي بلغ 210 ملايين دولار في 2019 الماضي، ووصل إلى قرابة 138 مليون دولار حتى نهاية الربع الثالث من العام الجاري.

وأشار إلى أن القطاع الخاص القطري يحرص على تعزيز التعاون مع نظيره النمساوي، لافتاً إلى وجود 33 شركة نمساوية تعمل في السوق القطري بشراكات مع شركات قطرية، فضلاً عن ثلاث شركات نمساوية برأس مال 100%.

وشارك رئيس غرفة قطر في اجتماع الدورة التاسعة والعشرين للجمعيّة العموميّة والاجتماع الثلاثين لمجلس إدارة غرفة التجارة العربيّة النمساويّة، والذي عقد، اليوم الثلاثاء، عبر تقنية الاتصال المرئي، وناقش تقرير التعاون الاقتصادي والتجاري بين النمسا والدول العربية.

وشدّد خليفة بن جاسم على أهمية تعزيز علاقات التعاون التجاري والاقتصادي بين الدول العربية والنمسا، لافتاً إلى الدور الذي تقوم به غرفة التجارة العربية النمساوية في هذا الاتجاه، إذ تعتبر جسراً بين النمسا والدول العربية في مختلف المجالات، وتعمل منذ إنشائها عام 1989 على دعم وتعزيز وتشجيع النشاطات الاقتصادية والتجارية بين الجانبين العربي والنمساوي، بالإضافة إلى تحقيق التواصل العلمي والثقافي ونقل التكنولوجيا.

وأشاد بعمق علاقات التعاون بين قطر والنمسا، مشدداً على حرص البلدين على تعزيز التعاون التجاري والاستثماري، وتعزيز العلاقات بين رجال الأعمال بما يعود بالفائدة على اقتصادي البلدين، إذ يرتبط البلدان بعلاقات متعددة في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية، وتشهد هذه العلاقات تقدّماً ملحوظاً، خصوصاً منذ افتتاح السفارة النمساوية في الدوحة عام 2011، كما يعمل القطاع الخاص على دعم هذه العلاقات وتعزيزها، وذلك من خلال التعاون المشترك.

يشار إلى أن التبادل التجاري بين قطر والنمسا حقق نمواً بنسبة 5% خلال 2018 وبلغت قيمته نحو 785 مليون ريال قطري، مقابل 746 مليون ريال في عام 2017.

وتتركز الصادرات النمساوية إلى قطر على أدوات ومعدات الجراحة وهياكل الحديد والصلب وقضبان الألمنيوم والأخشاب والأثاث وأجهزة الإنارة، في حين تقتصر صادرات قطر إلى النمسا على المركّبات الكيميائية وبوليمرات الإيثيلين.



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات