الحكومة النمساوية تبحث تمديد قيود السفر إلى ما بعد عطلة عيد الميلاد

أكد فيرنر كوجلر نائب المستشار النمساوي أن الحكومة تبحث تمديد قيود السفر إلى ما بعد عيد الميلاد، أي إلى ما بعد العاشر من يناير المقبل، بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال كوجلر -في تصريحات أمس الأحد- إن "قيود السفر ضرورة في هذه المرحلة، وحتى إذا نجحنا في الحد من انتشار العدوى في النمسا".

وأشار إلى "إمكانية تطبيق قيود سفر أكثر مرونة مع بعض دول الجوار والتي ترتبط بعلاقات سياحية وثيقة مع النمسا ويزورها النمساويون بصفة مستمرة مثل سويسرا وسلوفاكيا وكرواتيا".

ولفت كوجلر إلى أن "الكثير من المصطافين النمساويين سافروا إلى كرواتيا في الصيف الماضي، بالرغم من قيود الفحص الطبي وارتفاع الإصابات بوباء كورونا".

ونبّه كوجلر إلى أن "معظم حالات العدوى التي انتشرت في النمسا مؤخرا مرتبطة برحلات قام بها أفراد إلى دول غرب البلقان، ويمكن القول إن هذه الدول شريكة في المسئولية عن حدوث الموجة الثانية من الوباء في البلاد".


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات