أعضاء من الحزب الاشتراكي الديمقراطي النمساوي يدعون إلى وساطة دولية في الصحراء الغربية

دعا ثلاث إطارات من الحزب الاشتراكي الديمقراطي النمساوي إلى تنظيم وساطة دولية لحل النزاع في الصحراء الغربية, حسبما أفادت به وكالة الانباء النمساوية.

وأوضح البيان أنهم شددوا على "ضرورة تنظيم وساطة دولية عاجلا تحت قيادة الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي في نزاع الصحراء الغربية".

وأضافوا أن "هذا النزاع الذي يستمر منذ 40 سنة وإذا لم يتحرك المجتمع الدولي الآن فيمكن أن يتحول إلى حرب مفتوحة", داعين الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي إلى عدم نسيان شعب الصحراء الغربية".

وأشاروا إلى أن "المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة يجب أن يعين فورا وأن الاتحاد الافريقي يجب عليه زيادة الضغط على المغرب لاسيما في المجالات الاقتصادية وحقوق الصيد. ومنذ استقالة الألماني هورست كوهلر في مايو 2019 لم تعين الأمم المتحدة أي مبعوث خاص لمتابعة ملف الصحراء الغربية".

وأوضحوا أن السبيل الوحيد لإيجاد حل مستدام للنزاع هو توسيع عهدة المينورسو لاضافة مراقبة حقوق الانسان في الصحراء الغربية وكذا تنظيم استفتاء تقرير المصير للشعب الصحراوي".

يذكر أنه في 10 ديسمبر الجاري أعلن الرئيس الأمريكي المنتهية في تغريدة على تويتر عهدته دونالد ترامب اعترافه بالسيادة المزعومة للمغرب على أراضي الصحراء الغربية مقابل تطبيع علاقات النظام المغربي مع الكيان الإسرائيلي.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات