وزارة الداخلية النمساوية تؤكد أن " بريكست " لن يؤثر على وضع الجالية البريطانية

أكدت وزارة الداخلية النمساوية اليوم أن انتهاء الفترة الانتقالية للخروج البريطاني من الاتحاد الاوروبي فى 31 ديسمبر الجاري لن تؤثر على وضع الجالية البريطانية المقيمة بالفعل فى النمسا حيث يمكنهم الاحتفاظ بحق الإقامة في البلاد.

وأوضح بيان لوزارة الداخلية اليوم الثلاثاء أن الحكومة النمساوية حريصة على عدم تعرض الجالية البريطانية لأي إعاقة في حياتهم وأنه يمكنهم مواصلة العمل والدراسة في النمسا دون عوائق.

وأشار البيان الى مغادرة بريطانيا الاتحاد الاوروبي "بريكست " رسميا فى 31 يناير الماضي وتم الاتفاق على فترة انتقالية تم خلالها الإبقاء على تشريعات الاتحاد الأوروبي في عام 2020 واستمرار وجود حرية الأشخاص والوصول الحر إلى سوق العمل.

وأضاف البيان أنه بالنسبة للبريطانيين الذين يرغبون في الاستقرار في النمسا اعتبارًا من 1 يناير 2021 سوف يتم قواعد جديدة عليهم خاصة بدول خارج الاتحاد الاوروبي لافتا الى أنه يجب على القادمين من المملكة المتحدة الخضوع لضوابط دخول أكثر صرامة.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات