النمسا تكشف عن مفاجأة جديدة في حادث فيينا الإرهابي


كشفت السلطات النمساوية، أمس الأحد، عن تفاصيل جديدة للحادث الإرهابي الذي تعرضت له العاصمة فيينا في نوفمبر الماضي.

تعرضت العاصمة النمساوية لهجوم إرهابي، في نوفمبر الماضي، استهدف المدنيين في الشوارع، ما أدى إلى مقتل 4 مواطنين، قبل تمكن الشرطة من تصفية منفذ العملية في موقع الحادث.

وأعلن ممثلو الادعاء في فيينا، عن عثورهم على الحمض النووي لشخص آخر، على السلاح المستخدم في تنفيذ العملية الإرهابية، وقالت إنه نمساويًا من أصل أفغاني، وأكدت اعتقاله.

وقالت السلطات في فيينا، إنها تسعى للحصول على موافقة المحكمة لوضع الشاب البالغ من العمر 26 عامًا رهن التحقيق، وفقًا لوكالة «رويترز». وأوضحت اعتقالها لمشتبه به آخر دون أن تكشف عن التفاصيل.

وكانت النمسا قد اعتقلت بالفعل 15 شخصًا على صلة بالهجوم، وتحقق السلطات في ألمانيا وسويسرا أيضًا في الأشخاص الذين تشتبه أن لهم صلات بمطلق النار.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات