النمسا تكرم ستة ابطال بعد هجوم ارهابي في فيينا


كرمت الشرطة النمساوية ستة مدنيين لانقاذهم أشخاص من خلال عملهم الشجاع والغير اناني خلال احداث الهجوم الارهابي في وسط مدينة فيينا واعطائهم ميداليات التقدير. وبذلك يكونوا قد اثبت المواطنون الملتزمين شجاعتهم المدنية و الخيرية .

لم يهز الهجوم الذي شنه ( كويتيم ) صاحب العشرين عاما علي العاصمة النمساوية فيينا سكان النمسا فحسب بل العالم اجمعه، وعلي الرغم من الوضع المهدد للحياة فقد اصروا علي المساعدة .

قام صاحب حانة باغلاق المحل بعد سماعه الطلاقات الاولي ونقل كل من كان بداخله الي مكان آمن .

أقدم شاهد عيان علي تصوير تدخل الشرطة بهاتفه المحمول, ما اسهم في اعادة بناء مسار الاحداث وتعزيز التحقيقات بشكل كبير .

و قام رجل بسحب صديقه المصاب بطلق ناري من منطقة اطلاق النار. على الرغم من خطورة الوضع وما يشكله من تهديد، ولم يتردد شاب بمساعدة شرطيا وقع أرضا بعد تبادل النيران مع القاتل وأبعاده عن منطقة إطلاق النار بمساعدة شابين اخرين خلف الحائط، بعدها بقليل تم نقل الظابط إلى مكان آمن واتخذت تدابير فورية لإنقاذ حياته .

جزيل الشكر والتقدير:
وجه رئيس شرطة الولايه جزيل الشكر والتقدير إلى المكرمين قائلا،، نشكركم جزيلا على شجاعتكم وتدخلكم الباسل مسلماً اياهم وسام وميدالية التقدير وهي عملة أوركسترا فيلهارمونيك تقديراً للإنجازات الخاصة والخدمات الاستثنائية للسلامة العامة .



INFOGRAT


إرسال تعليق

0 تعليقات