مسؤول ألماني يعرب عن مخاوفه بعد ضبط كم هائل من الأسلحة في النمسا

الأخبار

مسؤول ألماني يعرب عن مخاوفه بعد ضبط كم هائل من الأسلحة في النمسا


صرح رئيس مؤتمر وزراء الداخلية المحليين بألمانيا، بأن العثور على كم كبير من الأسلحة في النمسا يعد أمرا مثيرا للقلق.

وقال جيورج ماير الذي يشغل أيضا منصب وزير الداخلية المحلي لولاية تورينجن لشبكة التحرير الصحفي في ألمانيا في عددها الصادر اليوم الثلاثاء: "الكم الهائل من الأسلحة التي تم ضبطها في النمسا يعد مثيرا للقلق؛ لأننا نعلم أن هؤلاء الناس لا يترددون في استخدام أسلحتهم. وهذا يثير مخاوفي".

يشار إلى أن الأسلحة التي تم ضبطها في النمسا قد تكون مخصصة ليمينيين متطرفين في ألمانيا.

وقال ماير: "التيار اليميني المتطرف والإرهاب اليميني ينظمان نفسيهما على مستوى دولي بشكل متزايد. ومن المجدي إلقاء نظرة فاحصة على هذا الأمر، مثلما قررنا خلال مؤتمر وزراء الداخلية المحليين (بألمانيا) الأسبوع الماضي".

يذكر أن وزير الداخلية النمساوي كارل نيهامر أعلن السبت الماضي أن شرطة بلاده ضبطت الأسبوع الماضي عشرات الأسلحة ومئة ألف خرطوشة من الذخيرة التي كان الغرض منها جزئيا بناء ميليشيا يميينة متطرفة في ألمانيا.

وجرى القبض على خمسة أشخاص مشتبه فيهم في النمسا بينهم رجل كان معروفا بالفعل للسلطات بسبب أنشطته اليمينية المتطرفة.

وقال نيهامر في مؤتمر صحفي في فيينا، إن أحد المشتبه فيهم كشف للمحققين عن الغرض من هذه الأسلحة.

ووجدت الشرطة النمساوية أيضا 76 سلاحا آليا وشبه آلي و14 مسدسا وأكثر من 100 ألف خرطوشة لأعيرة مختلفة وكذلك ست قنابل يدوية وأنواع مختلفة من المتفجرات.


وكالات

ليست هناك تعليقات