النمسا تعيد 14 جورجيا وأرمنيا من النمسا إلى السلطات في تبليسي ويريفان يوم الخميس

في ظل إجراءات وقائية خاصة من كورونا، تم يوم الخميس تنظيم حملة عودة إلى جورجيا وأرمينيا، نظمتها النمسا ونسقتها فرونتكس. وسلم اجمالي 24 شخصا الى السلطات في تبليسي ويريفان ثمانية جورجيين وستة ارمنيين وتسعة اشخاص من المانيا وواحد من سويسرا. بالإضافة إلى المرافقين، كان على متن الطائرة مراقب حقوق الإنسان وطبيب ومسعفان ومترجمان فوريان.

الأشخاص الأربعة عشر الذين أعيدوا من النمسا هم أشخاص تم فحص قبول إعادتهم إلى الوطن بدقة في جميع الحالات في عملية قانونية، و يتم أخذ أي مخاطر محتملة في حالة العودة وكذلك أي جهود دمج في الإعتبار, لم يُعاد إلا الأشخاص الذين انتهت إجراءات لجوئهم قانونيًا بنتيجة سلبية ، وبالتالي اضطروا إلى مغادرة الأراضي الفيدرالية.

ارتكب ثلاثة من الأشخاص العائدين من النمسا جرائم أثناء إقامتهم في النمسا. وتشمل الجرائم الاغتصاب والاعتداء الجنسي والتحرش الجنسي والأذى الجسدي والسرقة (التجارية) والسرقة (الخطيرة) والتهديدات الخطيرة.


INFOGRAT-ريم أحمد

إرسال تعليق

0 تعليقات