مركز حقوقي في ألمانيا يطالب الحكومة اللبنانية بإبطال كل التهم الموجهة بحق الفنان فضل شاكر


تلقى الفريق الإعلامي في مؤسسة INFOGRAT بيان المركز التعليمي لحقوق الإنسان في ألمانيا والتي يطالب فيها بالمحاكمة العادلة أو العفو عن الفنان فضل شاكر...

ونص البيان الذي حصلت عليه مؤسستنا :

إن المركز التعليمي لحقوق الإنسان ومنذ سنوات عديدة يتابع الملف القضائي للفنان فضل شاكر والتهم المزعومة والأحكام التعسفية الجائرة بل والمتناقضة وكان آخرها الحكم الصادر بتاريخ 16 كانون الأول 2020 والذي يعمق الاستفهامات الكبيرة حول مشروعية المحكمة وحكمها ...

إن المركز التعليمي لحقوق الإنسان يطالب الحكومة اللبنانية بإبطال كل التهم الموجهة ذات التفعيل الطائفي أو السياسي والأحكام الصادرة بحق شاكر، وبإجراء محاكمة عادلة للفنان فضل شاكر بعيداً عن المحاصصة السياسية والطائفية.

لقد أظهرت المحكمة العسكرية تابعيتها وعدم استقلاليتها بل ومحدوديتها في ايجاد الضمانات الكافية في محاكمة الفنان فضل شاكر، خصوصاَ بالحكم الذي صدر عنها مؤخراً، مقارنة بالأحكام التي صدرت عن المحكمة نفسها سابقاً بحق بعض المجرمين واستصدرت أحكاماً بالبراءة على اعتبارات طائفية وسياسية ضمن مشروع التنفيع السياسي المتبع .

ومع هذه السابقة التي تنتهك كافة مبادئ حقوق الانسان نطالب كافة المنظمات الانسانية والحقوقية في العالم للانتصار للمادة السابعة التي ادرجت بالوثيقة العالمية لحقوق الانسان الصادرة عن الامم المتحدة وتنص على ما يلي :

المادة 7.

الناسُ جميعًا سواءٌ أمام القانون، وهم يتساوون في حقِّ التمتُّع بحماية القانون دونما تمييز، كما يتساوون في حقِّ التمتُّع بالحماية من أيِّ تمييز ينتهك هذا الإعلانَ ومن أيِّ تحريض على مثل هذا التمييز.

إن المركز التعليمي يصر على تحييد أي احتواء للقضاء وعلى وجوب استقلالية القضاء ونزاهته وحق المتهم بأن يحاكم ضمن قانون عادل ومحكمة غير مسيسة.

كما يتوجه المركز التعليمي إلى القيادات والنخب المدنية والمؤسسات الحقوقية لرفض أحكام تصفوية غير قانونية بحق مواطن لبناني كل جرمه مجرد رأي وتصريح إعلامي إن القيادات العاقلة هي من تملك إبطال هذه الأحكام الظالمة ...

كما يهيب المركز بأبناء الشعب اللبناني و كافة المنظمات الحقوقية والانسانية في العالم للتصدي لسياسة الكيل في مكيالين المتبع في لبنان وخصوصاً في المحكمة العسكرية اللبنانية التي أحدثت حالة من الجدل نتيجة القرارات الصادرة عنها وسوف نسوق تلك الحالات في تقاريرنا التي ستصدر قريباً .

وأخيراً إن المركز التعليمي على جهوزية تامة لتشكيل فريق من الخبراء القانونيين من أوربا لحضور المحكمة المدنية العلنية ونخن ومن خلال هذا البيان نعلن تشكيل فريق من رجال الحقوق والقانون لدعم المحاكمة العادلة لفضل شاكر في محكمة مدنية مستقلة..

إن المركز مازال على يقين أن عقلاء السياسة في لبنان والنخب الاهلية تملك مساحات حرة لإنصاف مظلوم يعد أحد الأيقونات اللبنانية الفنية عالمياً ..

د. علاء الدين آل رشي - ألمانيا

إرسال تعليق

0 تعليقات