النمسا: عيادة تركب آلة بيع اختبارات تشخيص فيروس كورونا

ركّبت إحدى العيادات آلة بيع اختبارات خاصة بفيروس كورونا عند مدخلها بهدف الاستغناء عن حجز موعد لهذا الغرض. 

وبُرمجت آلة التوزيع بحيث يسهل على المقيمين والسياح في تسيل أم زيه، التي تقع على مسافة 88 كيلومترا (54 ميلا) جنوب سالزبورغ، إجراء اختبار والحصول على نتائجه في أقل من 12 ساعة عبر رابط الكتروني يصلهم بنتائجهم المخبرية. 

وتبلغ كلفة الاختبار 115 يورو (140 دولارا أمريكيا)، حيث يقدّم المرضى عينات من لعابهم، بدل مسحة الأنف، لتُحلّل لاحقا في المخبر. 

وقال المدير الطبي لعيادة تاوِرن، حيث وُضعت آلة البيع، الدكتور رودولف بوينتنر: "ردود الفعل على هذا الاختبار جيدة حقا، فالطلب مرتفع لأن هناك عديد من المرضى الذين (لا) يرغبون في أخذ عينة من الأنف. 

هناك العديد من المرضى الذين لا يريحهم أبدا أخذ عينات الأنف، حيث ينزفون من المسحات ويعانون (بسببها) من الألم". وسجّلت النمسا أقل من 400.000 إصابة بالفيروس وقرابة 7000 وفاة ناجمة عنه، بحسب جامعة جونز هوبكنز.


ruptly

إرسال تعليق

0 تعليقات